أسباب دعم روسيا لنظام الأسد بسوريا

روسيا وسوريا والمصلحة المتبادلة ،، لماذا تقف روسيا كالسد المنيع ضد اى قوانين او تدخلات لحماية الشعب السورى من طغيان نظام الأسد الذى يرتكب المجازر ضد شعبه،، لماذا لم تقف سوريا نفس الموقع مع ليبيا إذا كان منطقها هو ان المشاكل الداخلية فى الدول لا يجوز التدخل فيها!

سبب ودوافع روسيا من الوقف إلى جانب النظام السورى الذى يرتكب المجازر فى حق شعبة -بالأمس قتل أكثر من 260 شهيد سورى بحمص- كانت علامة استفهام كبيرة حتى وجدت هذه المقالة الموجودة على موقع مؤسسة الدراسات الفلسطينية لترجمة مقالة من أحد مختارات  الصحافة العبرية

أهم النقاط بالمقالة

1- حاجة روسيا لحليف فى الشرق الأوسط بعد التمدد الأمريكى والأوروبى خصيصاً بعد نشر منظومة الدفاع الصاروخي على مقربة من حدودها.

2- تشتري سوريا ٪10 من إجمالي صادرات الأسلحة الروسية، الأمر الذي يجعلها ثالث أكبر شارٍ للأسلحة الروسية بعد الهند وفنزويلا. كذلك فإن 90 ٪ من السلاح السوري مصنوع في روسيا، وجرى توقيع العديد من العقود مؤخراً لتزويد سورية بطائرات قتالية حديثة وصواريخ مضادة للطائرات ودبابات، إلخ

3- وقع العديد من شركات النفط والغاز الروسية عقوداً ضخمة مع الحكومة السورية، بما في ذلك صفقات لبناء الجزء السوري من خط أنابيب غاز عربي، ومصنع لمعالجة النفط قرب تدمر، وتساهم شركات روسية عدة في تطوير احتياطي النفط والغاز السوري.

4- ترى روسيا في سورية حليفاً عسكرياً لها، وتسعى البحرية الروسية للتوسع خارج منطقتها الساحلية، وهي تدرس إمكان الاستفادة من التسهيلات السورية المقدمة إليها من أجل إنشاء قاعدة لعملياتها المتوسطية في مدينة طرطوس.

بغض النظر عن مصدر المقالة لكن أظن انها اسباب منطقية وكاملة لوقوف روسيا خلف النظام السورى ،، والمقالة الكاملة توجد هنا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *