مجدد – حقائق جديدة وراء ميليشيات عمر سليمان الإلكترونية

لفت انتباهي بشدة موضوع “«المصرى اليوم» تكشف: ميليشيات إلكترونية لـ«التصويت» لصالح عمر سليمان” الموجود في جريدة المصري اليوم غريبة جدا إن يوصل اللواء عمر سليمان إلى المركز الأول في خلال فترة بسيطة بعد ما كان مركزه متأخر جدا ومقال المصري اليوم أكثر غرابة وهو ما دفعني للتشكيك في دقة الخبر وفى مصداقيته وإحساسي الشديد أن الخبر مضاف إليه كميه لا بأس بها من البهارات ليكون إنفراد تام وخبطة صحفية.

انا مش بشكك فى الخبر لأن وصول اللواء عمر سليمان بالسرعة ديه للمركز الأول حاجه غريبة جدا,, لكن بعض تفاصيل الخبر غريبة,, أولا اللواء عمر سليمان كان رئيس المخابرات العامة المصرية ,, ولو فعلا رئيس المخابرات المصرية السابق بيفكر بالطريقة العقيمة ديه لزيادة عدد المصوتين له يبقى نترحم على جهاز المخابرات الدائما بندعي انه جهاز قوى,, ممكن مثلا يستغل ال BOTS  وهى عبارة عن برامج بتقوم بمهمات معينة حسب ما تم برمجتها عليه وهى منتشرة على الإنترنت ويمكنك مشاهدتها يوميا سواء على تويتر, فيس بوك أو أى منتدى  وغالبا ما يكون أستخدمها لأعراض دعائية ولكن بالطبع يمكن استخدامها لعمل الاشتراكات الوهمية بالفيس بوك للتصويت.

قالت المصرى اليوم أنها من خلال الIP الخاص بالمستخدمين العملوا تصويت للواء عمر سليمان  قدرت توصل لمكانهم وحددت مكانهم بدقة بأحد مقاهي مدينة نصر,, نظرياً مفيش حد يقدر يجيب الIP بتاع المستخدمين دول لأنهم مقدروش يتعاملوا معاهم بأى طريقة على النت حتى لو عرف الأكونت بتاعة على الفيس بوك مش هيخليهم يعرفوا الIP من كلامهم هما كانو شويه عيال بتدخل تشترك وتصوت وتخرج وهكذا,, حتى لو قدرت المصري اليوم أنهم يحددوا الIP فا مستحيل أنهم يحددوا مكانهم بالدقه ديه خصوصا أن الIP البندخل بيه على الأنترنت مش رقم ثابت عادتا وغير خاص بمنطقة جغرافيه بعينها وممكن أكتر من مستخدم يدخلوا على الأنترنت بنفس الIP بس مش فى نفس الوقت طبعاً

كمان المصري اليوم حددت عدد مواقع بتقدم خدمة الإميلات المؤقتة للتسجيل من خلالها وذكرت على سبيل المثال أحد الأميلات المستخدمة والباسورد الخاصة بيه,

وبأحد التعليقات على المقالة واحد كتب أنه فعلا جرب يوزر وأشتغل ولقاه مشترك بالفعل فى صفحة المجلس الأعلى للقوات المسلحة,, انا دخلت على الأكونت نفسه ولقيته مشترك فى صفحتين وهميتين , مش الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وبصراحة مش هى ديه المشكلة,, المشكله ان الأكونت الأنا جربتة والكانت المصرى اليوم كتباه كان XXXX@caira.uk.com والموقع ده مش موقع بيقدم خدمة البريد الإلكترونى ده موقع شركة, متخصصة فى الإجهزة الإلكترونية خصوصاً الشاشات بأنوعها والكمبيوترات المحمولة! الشركة مش مشهورة بس سمعت عنها كذا مرة,,, وواضح من أسم الموقع والبيانات الموجودة بموقعهم أنها شركة إنجليزية, مع العلم أن موقعهم متوفر ب3 لغات الإنجليزية, الفرنسية والعربية وطبعا غريب ان تكون العربية مدعمة من ضمن 3 لغات بس ,, بس الأغرب جاى بعد كده,,

المهم الموقع ده مش بيقدم خدمة البريد الإلكترونى يبقى كل الأكونتات الأشتركت على الفيس بوك ديه أشتركت وفعلت الأكونت بتاعها إزاى عن طريق الأميلات ده؟!

العجيب أن انا لما دورت على بيانات الدومين او بيانات صاحب موقع كايرا لقيت ان صاحب الدومين شخص, هو غير مسؤول عن الشركة هما بس طلبوا منه يشترى ليهم الدومين ده والبيانات الدومين بأسمه ,, وأظن وحسب كلامه هو ان ملوش علاقة بالدومين ده فقط هو اشتراه.

الغريب ان بعد تقرير المصري اليوم بفترة التصويت أتمسح من على صفحة المجلس الأعلى للقوات المسلحة ,, بس لحد دلوقتى حاسس ان الموضوع فيه حاجه غريبه ومش رابط ببعضه!

الأكونتات الكتيرة جدا على الفيس بوك تبع شركة كايرا في منها أشترك فى صفحة المجلس العسكرى ومنها لاء وكلهم أكونتات جديدة ومعندهمش أصدقاء,,,

أظن لو عاوزين نعرف الحقيقة ,,, ممكن نعرفها لو عرفنا اكتر عن شركة كايرا ديه ومين محمد عبد الكريم ده!!

وده كان الخيط الرئيسى والأهم كانت ممكن المصرى اليوم تمشى وراه!

تعديل 1 : فى مصادر خاصة للمصرى اليوم بخصوص موضوع تحديد مكانهم وهما مقالوش عانها للحفاظ على سرية المصادر

تعديل 2 : لينك لجروب قديم لشركة كايرا على الفيس بوك وبه 3 Admin أولا إسماعيل عباس وهو من قام بإنشاء الجروب , رحاب المراغى وأكونت أخر لشخص مسئول عن التسويق

أولا رحاب المراغى فى خبر فى جريدة الأهرام “من قراء “بوابة الأهرام” إلى عمر سليمان : أين أنت .. كفاك صمتًا ؟” مكتوب  “هاجمت رحاب المراغي الدكتور البرادعي قائله: لا للبرادعي .. متعالي ومتكبر يحلم بالسلطه وتاريخه مليء بالكراهيه والدمار لامته العربيه. “

بالنسبه لإسماعيل عباس ملقتش أى حاجه بخصوصة على النت

خبر الدستور “سر الست اللي ورا عمر سليمان” فيه تفاصيل جديدة عن مالكة شركة كايرا وهى السيدة وفاء أبو الخير عريبة ويمكنكم قراءة بعض التفاصيل عنها بالخبر, أحب أضيف أسمها بالكامل “وفاء ابو الخير بيومى احمد عربية” رقم تليفونها موجود بالصفحة ديه 140 أونلاين / أكونت الفيس بوك بتاعها وهو بيتزين بصورة اللواء عمر سليمان ( وأكونت تويتر غير مؤكد)

أخبار خاصة بوفاء أبو الخير على الإنترنت

إنشاء أكبر مزرعة مصرية لتسمين العجول في إثيوبيا

طرح أول كمبيوتر محمول مصرى خلال أسابيع بسعر اقتصادى

تعديل 3: تم حذف بعض البيانات الشخصية

Comments

  • Habousa ~ August 18, 2011

    CAIRA is the International electronics branch of the Egyptian Military Industries with joint venture with Chinese bulk chips company.
    http://www.facebook.com/group.php?gid=5132489068

    • Mohamed Shaer ~ August 18, 2011

      thanks for the link, i really was searching for it 🙂
      I don’t think that CAIRA related to the Egyptian Military, anyway it is easy to know I will investigate 🙂

  • […] Al Masry Al Youm team can’t declare the sources they used to relocate the IPs but our Egyptian geeks took the leads and found interesting information from technical issues which I can&#8… All what I care is that some of the leads we got that many of the Facebook accounts in this small […]

  • […] El-Shaer (@voodito), who agrees with the final result of the newspaper's report [Ar], but had some comments on parts of it. قالت المصرى اليوم أنها من خلال الIP الخاص بالمستخدمين […]

  • […] El-Shaer (@voodito), who agrees with the final result of the newspaper's report [Ar], but had some comments on parts of it. قالت المصرى اليوم أنها من خلال الIP الخاص بالمستخدمين […]

  • […] Mohamed El-Shaer (@voodito) concorda con il risultato finale dell'inchiesta del quotidiano, ma ne critica una parte [ar] sul suo sito. قالت المصرى اليوم أنها من خلال الIP الخاص […]

  • […] And finally, Mohamed El-Shaer (@voodito), who agrees with the final result of the newspaper’s report [Ar], but had some comments on parts of it. […]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *